2008-01-22

لا شيئ

يقول ماني عليه السلام لمذا تكتب حين لا يكون لديك شيئ تقوله ؟
و ماني غبي لا يعلم أننا أساسا لا نكتب إلا حين لا يكون لنا شيئ ذا بال يقال، فالكلمة سجن للفكرة ، واجهة زجاجية تشوه معناها الأصلي لتصير في عيون من يقرأ مجرد مسخ
و حين تقف أمام حدودها لا تقدر أن تتجاوزها يغيضك عجزك قليلا و بعد ذلك .....
تتبع القطيع و تنسى أنك تبحث عن رائحة قشور البرتقال
و عن ضحك زبد البحر و هو يقول وحتى أنا فأنفع الناس لكني لا أمكث في الأرض
و أما الموتى فخير ما تعطيهم إياه سمادا لقبورهم عل زهرة ما تنبت فوقها
و بعد،
حين لا يكون لديك شيئ تقوله تشارك في زفة كذابة و جنازة تشبع فيها لطما تمارس وطنيتك و حميتك و جهادك خلف الحاسب
تكتب لتدغدغ العواطف و تحرك النعرة القبلية للعشائر المقهورة التي أدمنت الهزيمة
و أقسم و أقسم أنناغدا أو بعد غد سنكتب عن بطولة إفريقيا و أمجاد نسور قرطاج أو أخطاء لومار
و كله كتابة حتى يأتي يوم تمر فيه الجنازة القادمة
و مع ذلك عندي سؤال لمن يهمه الأمر من مدون متوسط لأرباب الفكر و الثقافة : قلت في موضوع حماس و تصفية القضية أن حماس خير حليف موضوعي لإسرائيل و أن ما يحدث تصفية نهائية
لا أطلب ردا و لكن فقط أن يترك ما نكتبه دون مسح حتى يأتي يوم و نعلم من منا كان على صواب
و أما الدم المراق كي ما يسلم الشرف الرفيع من الأذى فإن إيريال ذو القوة الثلاثية ينظف أكثر
:)
ملحوظة أخيرة : الحل هو أن نقتنع أن أي ليبيرالي إسرائيلي أقرب لنا من أي إخوانجي فلسطيني أو حتى من كوالالمبور و أن زمن الدفع بمئات الآلاف من العرب للموت في حروب عبثية نسميها انتصارا لأننا لا نحسن الكتابة يجب أن ينتهي

3 تعليقات:

في 10:06 ص , Anonymous ولد الصحرا يقول...

يا خويا زايد لا روح لمن تنادي

الناس الكل شدين في نفس الكلام : مؤامرة الصهاينة الكلاب

حتى واحد ما يحبش يعترف أنه المسؤولية الكل هي في سياسات حماس العنترية

الزح:على الأقل يستقلو كهربائيا السع و بعدين ينجمو يعادو اسرائيل وا يعترفوش بيها أما حتى الضو يارسول الله تعطيلهم فيه إسرائيل, هزلت

 
في 10:19 ص , Blogger عماد حبيب يقول...

خويا ولد الصحراء الي فاتك أدهى و أمر قال لك إسرائيل ماهيش حاسبتهم عباد

هو الضوء هي المستشفيات و غيرو و غيرو


ناس تحكي عالخلافة و على دولة اسلامية حتى المسيحيين الفلسطينيين انقرضوا

ناس تقول الإخوة في القاعدة و تشوف في وجه صدام في القمرة

ناس ما يهمهاش حتى كان مليار عربي يموت موش مهم


و احنا 60 سنة هاكا المقرص هاكا المعجون ما فديناش

القضية بقرة حلوب و الوكالة و الحلابة برشة من الي يبيع في الكلام للي يبيع في السلاح

للي يبيع في الوهم
و الي يبيع في الكلام
الي الناس تحب تسمعوا :

سوف نعود
سننتصر
سيأتي يوم يقول الحجر يا مسلم هذا يهودي ورائي فاقتله

زايد و بره

 
في 2:25 م , Blogger Mani l'Africain يقول...

عماد ، رضيت عنك الآلهة ، أأنا غبي أيها الأحمق !

عندما يقول الحجر يا مسلم هذا يهودي ورائي فاقتله سيقول اليهودي يا أيتها الرؤوس النووية هؤلاء مليار مسلم فامحقيهم . عندها سلملي على قذائف القسام وعلى الإنتحاريين وعلى النخوة العربية .

وفي الأخير سنبكي كما تعودنا البكاء منذ قرون وسيتركنا الزمان ورائه كالجثث المنسية.

 

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

<< الصفحة الرئيسية